النعماني

بوابة كل العرب
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هنا غزة .. هنا طفولة العرب تذبح..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جيفارا

avatar

عدد الرسائل : 39
العمر : 41

مُساهمةموضوع: هنا غزة .. هنا طفولة العرب تذبح..   الخميس يناير 15, 2009 3:10 am

هنا غزة .. هنا طفولة العرب تذبح..



هنا غزة يا أمة العرب والاسلام ... هنا طفولةُ العرب تُذبح كل يوم وتحاصر وتتيتم وتجوع وتعطش ولا مَن يرتجف له بدنٌ ولا من تتحرك مشاعره من اولئك الطواغيت القابعين على عروشهم , يضحكون ويخططون منذ شهور من أجل ان ينالوا من غزة وسلب ابتسامة اطفالها وتيتيمهم ولكن هل فكروا ماذا سيقولوا للخالق البارئ والمنتقم الجبار عندما يسألهم عن فلسطين يوم لا ريب فيه ولا مفر .!.

هنا غزة النبض والارادة والحياة,غزة الأبية التي يريدها العالم المستكبر بلا ثمن وكأن غزة ليست من العالم,وكأن اطفالها لا يتمنون ان يعيشوا طفولتهم بسلام ,وكأن نسائها لا يتمنون ان يعيشوا مستقبلهم وينجبوا اطفالاً يربونهم حتى يكبروا امام اعينهم, وكأن رجالها وشيوخها لا يتمنون تكوين اسرة وحمايتها والعمل من أجل توفير ما يلزمها .. وكأن غزة بأكملها يجب أن تدفع الثمن في كل مرة اذا حاولت المطالبة بحقوقها والدفاع عن نفسها ...فهذه هي غزة كل يوم...



غزة يا شرف كل الأمة, يا مدرسة المقاومة والعزة والكرامة هو قدرك أن تكوني كل مرة العصية على الحرب الإسرائيلية حتى ارادوكِ محرقة,أرادوكِ يتيمة , منعزلة لا يسمع صوتك كي لا يستجيب لك اي مغيث،ولكنهم حمقى حينما غفلوا ان صوتك صوت حق ونداءاتك نداءات لا بد ان يستجيب لها كل ضمير حي يعي ان القضية الفلسطينية ونصرتكم واجب ديني واخلاقي بحت.


اما انتم يا أطفال غزة فقدركم ان تواجهوا بأشلائكم حرب ابادة لتقدموا المئات من الاطفال الشهداء وأكثركم لم يبلغ الحلم ... قدركم ان تتيتموا وتنضموا الى الطفلة هدى التي لم يبرد دم والديها بعد فبكل أسف من لم تُحرِّكه مشاهد الرضَّعِ المقطعين، او اشلاء الشيوخ المرميينَ او صرخات النساء والثكالى والأطفال الخائفين الباكين ، ماذا يمكن ان يحرِّكه ! فلتكن الفاجعة في تلك الصور سيدة الموقف ...













_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جيفارا

avatar

عدد الرسائل : 39
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: هنا غزة .. هنا طفولة العرب تذبح..   الخميس يناير 15, 2009 3:12 am

أطفال خطفهم القصف




أطفال غزة خطفهم القصف .. ولكن لماذا! فهل هم من أطلقوا الصواريخ! ام انهم اساؤوا للعالم بضحكاتهم وتصرفاتهم البريئة !ام انهم بنظر الطغاة لا يستحقون الحياة !

هؤلاء الأطفال ذهبوا دون توديع أهلهم,دون ان يعيشوا بسلام وامان وحرية , ذهبوا ولكن دماءهم ما زالت موجودة فكل قطرة دم تصرخ الآهات ليس انهم استشهدوا بل لان اخوانهم العرب لازموا الصمت والموافقة على الشراكة بقتلهم..كيف لا والصمتُ العربيُ بدوره خجولاً ،ذليلاً يؤدي واجب الطاعة بكل فخر امام القهر والتبعية .كيف لا وهم الشركاء في قتل مئات الشهداء والجرحى والدمار الذي بات يلطخ الانظمة العربية بالعار والشعوب العربية بذل الصمت والاستكانة والخنوع .



هذا الطفل الرضيع يشبه اطفالَنا التي تغفو الى جانبِنا كل مساء، لكن أمه ستفتقده الليلة بعدما خطفته اسرائيل من احضانها وهو نائم يحلم بيوم لا تكون هي فيه ولا أي طاغية آخر. وكأن به يخاطب والده ان ينزله الى المكان الذي سيلقى فيه الهدوء والراحة الابدية ويعيش بسلام ,وكأنه يطلب من والده الا يتألم على فراقه لانه سئم من الدوي المتواصل والحصار والقهر والجوع ,سئم من عقد المؤتمرات التي نفع منها , سئم من خيانة القادة والرؤوساء العرب الذين لم يبالوا لا به ولا برفاقه المغادرين معه اشلاء..وكأنه يطلب منه ان ينزله بهدوء فلا فرق عنده ان مات اليوم ام غداً...



وهؤلاء الاطفال بعمرِ الورود ، تلاشت احلامهم وتقطعت اجسادهم إِربا إِربا، كأننا في عالمٍ لم تمر عليه كلمة انسانية أو رحمة ، كأننا في عالم مخيف متوحش خبيث يرقص فرحاً على اشلاء هؤلاء الأطفال ويطلب المزيد والمزيد لمغتصبي القدس , عالم وقادة ممتلئة بطونهم من جوع شعوبِهم، لكنهم لا ولن يشبعوا.

يتبع..

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ماسي الالماسي
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد الرسائل : 51

مُساهمةموضوع: رد: هنا غزة .. هنا طفولة العرب تذبح..   الخميس يناير 15, 2009 3:19 am

لو عدنا للوراء في بداية انتفاضة الأقصى سبتمبر 2000 وتصوير مشهد اغتيال الطفولة الذي تم تصويره من عدسة كاميرا لصحفي فرنسي في مشهد انقلب عليه العالم حينها وهو استشهاد الطفل محمد الدره في أحضان والده ، وكانت مشاهد كثيرة مؤثرة أكثر من هذا المشهد ولكن لأنه صور مباشرة لحظة قتله كان له صدى كبير وقوة إعلامية كبيرة والكثير استنكر هذا الفعل وعلق عليه الكثير بأن هناك ألف مثل الدره ولكن لأننا لم نراهم كما رأيناه لم نشعر بهم كثيراً .....
فما بالك والآن وبعد مرور زيادة عن ثمانية أعوام لهذا المشهد نرى مشاهد أفظع منه ألماً وحزناً ولكن الآن أصبح الأمر عادياً لا محرم ولا جريمة في نظر العالم العربي قبل الغربي .
مشهد يعقوب الذي كان يحوم أربعة أيام هو وأبناء عمه الثلاثة بين جثمان أمه وإخوانه الذين قام بإطعامهم حبة بندورة قبل أن يناموا في منزلهم وكانت نومتهم الأخيرة وصحى ووجدهم ميتين وبقي دون اكل أو شرب هو وأبناء عمه بين دماء وامه وإخوانه أربعة أيام بلياليها الظلماء السوداء في مشهد لا يمكن أن يكون في الدنيا مرعباً أكثر منه سواء ظلمة القبر ، ورائحة الجثث تفوح ساعة بعد ساعة وصوت القصف والطائرات طيلة الليالي كيف احتملها هؤلاء الأطفال الأبرياء الذين حكم عليهم العيش في هذا الجو لو شخص كبير بالله عليكم لما جن وفقد عقله وسكت قلبه رعباً وفظاعة .
الانسان يعيش في قلق بصوت الطائرات وظلمة الليل خشية من صاروخ يهدي على منزله أو حارته أو منطقته ، فكيف بالذي عاش هذا المنظر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ولم يحرك مشاعر أحد ولا يذكره أحد ، وهذا مثال من عدة أمثلة تكررت بألوان مختلفة وألماً متعدد .

حسبنا الله ونعم الوكيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سندرا
عضو مهم
عضو مهم
avatar

عدد الرسائل : 251
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: هنا غزة .. هنا طفولة العرب تذبح..   السبت يناير 17, 2009 11:22 am

شقيقة أحد الشهداء تطلق النار خلال جنازة أخيها في غزة.!

http://www.nqeia.com/vb/uploaded/460_1231492867.jpg


الله أكبر هكذا فلتكن النساء وإلا فلا..

والله أن هذي الحرب أعادة لنا كثير من القصص البطولية في تاريخ الإسلام..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هنا غزة .. هنا طفولة العرب تذبح..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
النعماني :: صور الشهداء وصور الجرائم-
انتقل الى: