النعماني

بوابة كل العرب
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اللســــان ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ذات النطاقين
عضو مهم
عضو مهم
avatar

عدد الرسائل : 316
العمر : 37

مُساهمةموضوع: اللســــان ..   الأحد يوليو 13, 2008 8:47 am




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

فعن معاذ رضي الله عنه قال : " كنت مع النبي صلى اللّه عليه وسلم في سفر فأصبحت يوماً قريباً منه ونحن نسير
فقلت يا رسول اللّه أخبرني بعمل يدخلني الجنة ويباعدني عن النار
قال : لقد سألتني عن عظيم وإنه ليسير على من يسره اللّه عليه :
تعبد اللّه ولا تشرك به شيئا، وتقيم الصلاة، وتؤتي الزكاة، وتصوم رمضان، وتحج البيت
ثم قال : ألا أدلك على أبواب الخير : الصوم جنة، والصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار، وصلاة الرجل من جوف الليل
قال : ثم تلا: ( تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ ) [السجدة : 16 ] حتى بلغ ( يعملون )
ثم قال : ألا أخبركم برأس الأمر كله وعموده وذروة سنامه : قلت : بلى يا رسول اللّه
قال : رأس الأمر الإسلام، وعموده الصلاة، وذروة سنامه الجهاد
ثم قال : ألا أخبرك بملاك ذلك كله، قلت بلى يا رسول اللّه
قال : فأخذ بلسانه، قال : كف عليك هذا
فقلت : يا نبي اللّه وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به ؟
فقال : ثكلتك أمك يا معاذ، وهل يكب الناس في النار على وجوههم، أو على مناخرهم، إلا حصائد ألسنتهم "

احـفظ لسانك أيهـاالإنسان .... لا يلدغـنك إنه ثعــبانكم فـي المقابر مـن قتيل لسانه .... كانتتخاف لقـاءه الشجعان

وعن سفيان بن عبد الله رضي الله عنه قال : قلتُ : يا رسول الله ! حدِّثنيبأمرٍ أعتصم به؛ قال : " قل : ربي الله ثم استقم "
قلت : يا رسول الله ! ما أخوفُ ما تخاف عليَّ ؟ فأخذ بلسان نفسه ثم قال : " هذا "

ومن حفظ اللسان طول الصمت إلا عن خير ..

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " عليك بُحسن الخلُق، وطول الصمت، فوالذي نفسي بيده، ما تجمَّل الخلائق بمثلهما "
وقال : " من يضمنُ لي ما بين لحييه وما بين رجليه أضمن له الجنة "

الصمــت زيـن والسـكوت سـلامة .... فإذا نطقت فلا تكــنمكثـاراًفإذا نــدمت على سـكوتك مـرة .... فلتندمـن علـى الكلاممـــراراً

وقال محمد بن النضر الحارثي : كان يقال : كثرة الكلام تذهب بالوقار
وعن الأعمش عن إبراهيم قال : كانوا يجلسون فأطولهم سكوتًا أفضلهم فيأنفسهم
وعن عمر بن عبد العزيز قال : إذارأيتم الرجل يُطيل الصمت ويهرب من الناس، فاقتربوا منه؛ فإنه يُلَقَّنالحكمة

ترك الكلام فيما لا يعني ..

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من حسن إسلام المرء تركُهُ ما لا يعنيه "
وقال عطاء بن أبي رباح لمحمد بن سُوقة وجماعة : يا بني أخي، إن من كان قبلكم كانوا يكرهون فضول الكلام، وكانوا يعدون فضول الكلام ما عدا كتاب الله أن تقرأه أو تأمر بمعروف، أو تنهى عن منكر، أو تنطق بحاجتك في معيشتك التي لا بد لك منها، أتنكرون( وَإِنَّ عَلَيْكُمْ لَحَافِظِينَ * كِرَاماً كَاتِبِينَ ) [الانفطار : 10، 11]
(
عَن الْيَمِينِ وَعَنِ الشِّمَالِ قَعِيدٌ * مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ) [ق: 17 ، 18]

أمَا يستحي أحدكم أنه لو نشرت عليه صحيفته التي أملى صدر نهاره،كان أكثر ما فيها، ليس من أمر دينه، ولا دُنياه

فاحفظ لسانك أيها الحبيب تنج :
عـود لســانك قول الخيرتنج به .... مـن زلة اللفظ أو من زلة القـدم

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سندرا
عضو مهم
عضو مهم
avatar

عدد الرسائل : 251
العمر : 32

مُساهمةموضوع: رد: اللســــان ..   الأحد يوليو 13, 2008 10:42 am

بسم الله الرحمن الرحيم
اللسان من نعم الله العظيمة ، و لطائف صنعه الغريبة ، فإنه صغير جرمه ، وعظيم طاعته و جرمه ، إذ لا يستبين الكفر والإيمان الإ بشهادة اللسان ، و هما غاية الطاعة والعصيان ، ثم إنه ما من موجود أو معدوم ، خالق أو مخلوق ، متخيل أو معلوم ، مظنون أو موهوم إلا و اللسان يتناوله ويتعرض له بإثبات أو نفي ، فإن كل ما يتناوله العلم يعرب عنه اللسان إما بحق أو باطل ، ولا شيء إلا والعلم متناوله و هذه الخاصية لا توجد في سائر الأعضاء ، كالعين أو الآذان أو اليد .
اللسان رحب الميدان فمن أطلق عذبة اللسان وأهمله مرخي العنان سلك به الشيطان في كل ميدان وساقه الى شفا جرف هارٍ لا ينجو من شر اللسان الا من قيده بلجام الشرع فلا يطلقه الا فيما ينفعه في الدنيا والآخرة .
وآفات اللسان في جملتها عشرون آفة هي :
1.آفة الكلام فيما لا يعني .
2.آفة فضول الكلام .
3.آفة الخوض بالباطل .
4.آفة المرآء والجدال .
5.آفة الخصومة .
6.آفة التقعر بالكلام بالتشدق وتكلف السجع والفصاحة والتصنع فيها .
7.آفة الفحش والسب وبذاءة اللسان .
8.آفة اللعن " للحيوان ،و الجماد ،و الإنسان " .
9.آفة الغناء بالشعر .
10.أفة المزاح .
11.آفة السخرية والإستهزاء .
12.آفة إفشاء السر .
13.آفة الوعد الكاذب .
14.آفة الكذب بالقول واليمين .
15.آفة الغيبة .
16.آفة النميمة .
17.آفة اللسانين الذي يتردد فيكلم كل واحد بكلام .
18.آفة المدح .
19.آفة الغفلة عن دقائق الخطأ في فحوى الكلام ، ولا سيما فيما يتعلق بالله وصفاته
20.آفة سؤال العوام عن صفات الله عز و جل ، وعن كلام من الحروف أهي قديمة أو محدثة .



المصدر : إحياء علوم الدين / للغزالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ذات النطاقين
عضو مهم
عضو مهم
avatar

عدد الرسائل : 316
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: اللســــان ..   الإثنين يوليو 14, 2008 7:05 am

مشكورة سندرا ماقصرتي..

يعطيك العافية لمرورك ..




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فروووحة
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد الرسائل : 161

مُساهمةموضوع: رد: اللســــان ..   الخميس يوليو 31, 2008 12:11 am

جزيت خيرا اختي (ذات النطاقين )ولاانسى (سندرا)جزيتم خيرا جميعا..

واحب ان اضيف بعض الاشياء التي قراتها في المنتديات لعلها تفيدكن

فالموضوع فرصة لاتفوت..اتمنى للجميع الاستفادة..

اخواتي واخواني:
ـيجب عليك حفظ لسانك إلا عن الخير. كما قال رسول الله : (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت) متفق عليه.

وحفظ اللسان هو ملاك أمرك، كما قال لمعاذ: (ألا أخبرك بملاك ذلك كله) قال: بلى يا رسول الله، فأخذ بلسانه وقال: (كف عليك هذا) قال: يا رسول الله، وإنا لمؤاخذون بما نتكلم به؟ فقال: (ثكلتك أمك يا معاذ، وهل يكب الناس في النار على وجوههم إلا حصائد ألسنتهم؟) رواه الترمذي، وقال: حديث حسن صحيح.
إذن فمن الخطر العظيم ما يقع فيه كثير من الناس من إطلاق ألسنتهم والتهاون بالكلام غافلين عن أنه يُحصى عليهم ما تتلفظ به ألسنتهم ويُسألون عنه، قال تعالى: ]ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد[ [ق: 18].
وقد سئل رسول الله عن أكثر ما يدخل الناس النار، فقال: (الفم والفرج) رواه الترمذي، وقال: حديث حسن صحيح.
وإذا تدبرنا ـ أُخيتي ـ هذا الحديث ونحوه من النصوص الواردة في الكتاب والسنة عرفنا حقيقة اللسان وخطره، فإن اللسان لا يَكَلُّ كما تكلُّ سائر الأعضاء، ثم إن المعاصي التي تكون باللسان كثيرة، منها: الغيبة، والنميمة، وقول الزور، والسخرية بالمسلمين، والكذب في الحديث، وأعظمُه الكذب على الله عز وجل ورسوله e.
ومن أكثر هذه الذنوب انتشاراً بين العامة والخاصة، وبين الرجال والنساء، بل أصبحت عادة ذميمة، وعمل لئيم، وجريمة أخلاقية منكرة، لا يلجأ إليها إلا الضعفاء والجبناء، ولا يستطيعها إلا الأراذل والتافهون، ولا ينتشر هذا العمل إلا حين يغيب الإيمان، وهي اعتداء صارخ على الأعراض، وظلم فادح، وإيذاء ترفضه العقول وتمجه الطباع، وتأباه النفوس الكريمة، وهي كبيرة من كبائر الذنوب.. ألا وهي "الغيبة" التي جاء وصفها في كتاب الله بأبشع الصفات، قال تعالى: ]ولا يغتب بعضكم بعضاً أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتاً فكرهتموه[ [الحجرات: 12]...

اتمنى للجميع الاستفادة...

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اللســــان ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
النعماني :: منتدى الاسلامي-
انتقل الى: